+++السلام والنعمة "الراعى يحبك الراعى ينتظرك"+++



 
البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  الكتاب المقدسالكتاب المقدس  الكتاب مسموع و مقروءالكتاب مسموع و مقروء  تفسير الكتابتفسير الكتاب  مركز تحميل الصورمركز تحميل الصور  youtubeyoutube  جروب المنتدىجروب المنتدى  twittertwitter  rssrss  دخولدخول  

شاطر | 
 

 معنى الفرح والسلام الحقيقى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
marcel solla
العضو الملائكى
العضو  الملائكى
avatar

عدد المساهمات : 1895
نقاط : 4983
تاريخ التسجيل : 04/08/2010

مُساهمةموضوع: معنى الفرح والسلام الحقيقى   الإثنين فبراير 07, 2011 2:12 am

لماذا أشعر بكل هـذا الحزن ؟

لماذا تمتلىء بالدموع عينى ؟

لماذا كـــل هـــذا الاحـتيـــاج ؟

لماذا يمتلــىء قلبـــى المــاً ؟

لكــــــــــن ........ رغم امتلاكى لما يفرح القلب تبدو الحياة ميتة

ليس لها اى مغزى او معنى وكأنها قيود تكبل مشاعرى

فكم أشعر بالحزن الذى يملك نفسى
لانى دائما أطلق لها العنان فيما تريد ان تفعل
وكأنها شىء لايخصنى وليس منى

اَه ياربى

قد خلقت داخلى مشاعر حيه ووجداناً نظيفاً
ولكنى أسخر الان من حواسى

اَه .. اَهات كثيرة تملأ نفسى
نار كاللهيب تشتعل بأعماقى
كل شىء داخل قلبى يحترق حزناً وندما ً
على ماقد اصابنى من حبى لخطيتى الثقيلة التى لم اعد قادر على تحملها

اَه .. كم هى مريرة وشاقة

ماذا اكتب وكيف امسك بقلمى ويدى مرتعشة من كثرة افعالى ؟

فالنفس تريد النقاء ولا تحياه....
تريد الله ولا تقترب منه .

والاَن هناك شيئان يجعلانى فى صراع رهيب داخلى ..
الله الذى يريد قلبنا نقيا ليسكن فيه ......
والخطية التى تجعلنى ارى نفسى بهذه الصورة الشائكة .

فماذا افعل حتى تهدأ روحى من هذا الشقاء وهذه المعاناه ؟؟

وبعد كل هذا الصراع... وبعد كل هذة الدموع المريرة

جلست فى هدوء وتحدثت الى نفسى :- هى الخطية التى جعلتنى اعانى ما اعانيه الان

هى الخطية التى جعلتنى لا اعرف قيمة ما اعطانى الرب اياه من فضائل ..

ولكنى لا الوم الخطية

بل الوم نفسى لانى سمحت لابليس بالدخول الى قلبى

ولكـــــن ........هل يوجد امل

هل حالة اليأس التى أشعر بها ويشعر بها كثيرون ممن حولى هى طريقة من طرق الشيطان لتدمير حياتى؟

هذا هو بالضبط ما يريد أن يفعله بك ابليس

فهو يجعلك طوال الوقت فاقداً لفرحك وسعادتك ولا ترى شيئاً من حولك يشعرك بالفرح ونفسك تكون حزينه طوال الوقت وأن نوعاً من الحزن الداخلى يسيطر على كل حياتك

هل تشعر بالاحباط وخيبة الأمل مما حولك؟

هل تريد أن تتقدم وتنمو روحيا ولكنك ترى دائما أن كل الظروف تقف حائلاً بينك وبين هذا التقدم الروحى؟

اعرف ان الشيطان يستغل تعرضك للأزمات والمواقف الصعبة لكى يدخلك فى هذه الحالة من اليأس ويفقدك أى معنى للحياة .

يقول الكتاب المقدس:

" ولا تعطوا إبليس مكاناً "
( أفسس 4 : 27 )

أى لا تقف صامتاً رافعاً يديك مستسلماً لما يريده منك ولا تعتقد أن الحياة ستسير أهدأ عندما تستسلم له.

إذاً .... لا تدعه يخدعك لتسلك معه فى تلك الطريق.

لا تصدقه عندما يردد لك أنك لن تجد الفرح والسعادة فى أى شئ.
لا تصدقه عندما يقول لك.انك شخص كثير السقطات ليس لك رجاء فى العلاقة مع الله

لا تصدق أن هناك أناسا ميزهم الله بقوة خاصة ليقدروا على مقاومة إبليس وأن ليس لك هذه القوة والتعضيد .

الهى ... اطلب منك الهى
ان تحارب عنى . .. ان تســاعدنى

ان تقتل العقارب التى تسكن قلبى وافكارى .. التى تفسد كل لحظة تريدنى ان اكون معك فيها

اسلمك حياتى بالكامل لتشكلها بحسب ارادتك

فتكون انت وحدك الهى الساكن فى قلبى فيتبدل القلب الفاسد الى قلب نابض بروحك ويصبح هيكل لسكناك

فيعرف معنى الفرح والسلام الحقيقى

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
معنى الفرح والسلام الحقيقى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: تأملات روحية-
انتقل الى: